الأولمبية الدولية تطالب الجماهير في بيونغ تشانغ بعدم التعرض للرياضيين

الأولمبية الدولية تطالب الجماهير في بيونغ تشانغ بعدم التعرض للرياضيين

طالب مسؤولون داخل للجنة الأولمبية الدولية الأربعاء من الجماهير في كوريا الجنوبية التحلي بالهدوء بعد قيام الآلاف منهم بشن هجوم كبير على المتزلجة الكندية كيم بوتين عبر وسائل التواصل الاجتماعي على خلفية إخفاق المتزلجة الكورية تشوي مين جيونغ في إحدى منافسات التزلج السريع على المضمار القصير.

واحتلت تشوي المركز الثاني في منافسات 500 متر للتزلج السريع على المضمار القصير، والتي جرت الأربعاء داخل المضمار البيضاوي في القرية الأولمبية لمدينة جانجنيونغ، خلف الإيطالية اريانا فونتانا، صاحبة المركز الأول.

وقرر الحكام عدم احتساب نتيجة السباق للاعبة الكورية إثر ارتكابها مخالفة، لتفوز الهولندية يارا فان كيركهوف بالميدالية الفضية وتفوز بوتين بالميدالية البرونزية بعد حلولها في المركز الثالث.

وانتقدت الجماهير الكورية قرار لجنة التحكيم، حيث أظهرت اللقطات التليفزيونية بوتين وهي تقوم بدفع تشوي في إحدى المنحنيات من دون أن تتلقى عقوبة.

و شنت الجماهير المتشددة في كوريا الجنوبية هجومًا لاذعًا على اللاعبة الكندية وأمطروا حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "انستغرام" بوابل من الرسائل شديدة اللهجة.

وتلقت بوتين عشرة آلاف رسالة على حسابها على "انستغرام" قبل أن تحوله إلى وضعية الخاص.

وتعتبر رياضة المضمار القصير إحدى الرياضات الشعبية في كوريا الجنوبية، حيث تعتبر الدولة الرائدة في هذا المجال برصيد 22 ميدالية ذهبية، بما فيها الميدالية التي فازت بها اللاعبة ليم هيو في سباقات 1500 متر في الأولمبياد الحالية.

تعليقات

أكتب تعليقاً

مقالات ذات صلة