العالم يساعد لاستقبال أول رحلة جوية للمناطق الخلابة

22-11-2017 قسم: علوم وتكنولوجيا مشاهدات: 1

العالم يساعد لاستقبال أول رحلة جوية للمناطق الخلابة

نشرت "ديلي ميل" تقريرًا بشأن السفينة الجوية التي يمكن أن يستقلها قريبا الذين يقومون بعطلات، ليستمتعوا بـ "رحلة جوية" حول معظم المناطق الخلابة في العالم.
العالم يساعد لاستقبال أول رحلة جوية للمناطق الخلابة

وتقول شركة السفر الفاخرة "هنرى كوكسون" لمغامرات العام المقبل إنها تأمل في اتخاذ الحرفية حيثما يريد العملاء الذهاب، واعدة الركاب بأنهم سوف يحظون بتجربة المناظر الطبيعية التي تختلف بتنوع القطب الشمالي، مع القدرة على البقاء عاليا لعدة أيام في وقت واحد، في الصمت الافتراضي، مع نوافذ من الأرض إلى السقف والهواء النقي جعل "إيرلاندر" مثالية للرحلات في مواقع استثنائية، حيث انها هجين من المركبات الجوية.
العالم يساعد لاستقبال أول رحلة جوية للمناطق الخلابة

وأشارت الشركة إلى أنها قامت بإطلاق إيرلاندر مرات عدة الآن، وأنها متحمسة حقا حول إمكانية أخذ الركاب الأوائل على متن الطائر، فيما وقال ديف بيرنز، رئيس إيرلاندر اختبار الطيار "أستطيع أن أتخيل الرعب والإثارة لرؤية العالم مع مناظر مذهلة ". في عام 2018، سوف تكون هنري كوكسون أول رحلة خاصة لشركة إيرلاندر.
العالم يساعد لاستقبال أول رحلة جوية للمناطق الخلابة

وتجمع مئات الأشخاص لمشاهدة ايرلاندر خلال مناورات جوية في رحلة استمرت أربع ساعات، اقلعت من كاردينغتون في بيدفوردشير، وقد أصيب جزء من طائرة المنطاد الذي يبلغ طوله 92 ياردة بأضرار بالغة عندما انفجرت خلال رحلة تجريبية في 24 أغسطس/آب العام الماضي، وبعد إصلاحات واسعة النطاق، وصلت إلى أعلى ارتفاع حتى الآن في رحلتها التجريبية الرابعة بعد إقلاعها من حظائر الساعة 6.05 مساء يوم الثلاثاء.
العالم يساعد لاستقبال أول رحلة جوية للمناطق الخلابة

وأوضح متحدث باسم شركاتها للسيارات أن الرحلة لم يتم الإعلان عنها لتجنب تجمع جماهير المتفرجين في القرية، بينما تأمل الشركة أن تستخدم إيرلاندر – التي يمكن أن تحمل 10 أطنان وما يصل إلى 60 راكبا – للرحلات التجارية الفاخرة على أعظم المعالم السياحية في العالم من 2019، وقد رصد المارة نموذجا يبلغ 38000 متر مكعب يستعد للإقلاع في مطار كاردينغتون، في حين تجمع مئات الأشخاص حول المطار بعد ان استخدمت مجموعة محلية من "صانعي البريق" الظروف الجوية للتنبؤ باختبار الطائرة.
العالم يساعد لاستقبال أول رحلة جوية للمناطق الخلابة

روجر سكيلين، 38 عاما من سانت نيوتس، كامبردجشاير، أخذ هذه الصور من الرحلة بعد أن سمع محركها. وقال: "جميع السيارات توقفت فجأة فقط في منتصف الطريق. "كنت واقفا على طول حافة الطريق الرئيسي انظر إلى المطار "أعتقد أنه كان مجرد حجم كبير يمكنك أن تراه على الأرض الا انك تمكنت من رؤيته بعد أن اقلع"، بينما أشاد متحدث باسم الشركة بان اختبار النموذج أصبح ناجحا بعد أن بلغ رقما قياسيا يبلغ 3.800 قدم على متن الطائرة. وقد اقلعت في 6.05 مساء، نفذت سلسلة من عمليات الهبوط ، لتصل إلى سرعات من 37 عقدة.
العالم يساعد لاستقبال أول رحلة جوية للمناطق الخلابة

يمكن للطائرة تصل إلى ارتفاعات 16000 قدم وسرعات من 80 عقدة – 93 ميلا في الساعة – ويطير لمدة تصل إلى خمسة أيام. وأشار المتحدث ان الخطط ستجرى لبناء المزيد من الرحلات التجارية لتحمل 48 و 60 شخصا على مواقع سياحية مثل شلالات نياغرا والأنهار فى أوروبا.
العالم يساعد لاستقبال أول رحلة جوية للمناطق الخلابة
العالم يساعد لاستقبال أول رحلة جوية للمناطق الخلابة

أضف تعليق

أكتب تعليقاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *