رئيس الهيئة العامة للرياضة يصرح ان المرحلة المقبلة تتطلب التركيز

22-11-2017 قسم: رياضة مشاهدات: 1

رئيس الهيئة العامة للرياضة يصرح ان المرحلة المقبلة تتطلب التركيز

أكد سعادة يوسف السركال رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة ان الهيئة ستدعم كل المبادرات والأفكار والخطط الرامية لتحقيق النهضة اللازمة للرياضة الإماراتية بهدف رفع علم الدولة عاليا وتحقيق الإنجازات في مختلف المحافل الدولية والقارية والإقليمية.

وتوجه السركال بجزيل الشكر للقيادة الرشيدة ممثلة في صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وأصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد

وحكام الإمارات رئاسة مجلس الوزراء على تكليفه برئاسة مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة ..مشيرا إلى أن تلك الأمانة الوطنية التي كلف بها ما هي إلا تكليفا ساميا قبل أن تكون تشريفا حيث سيكون العمل على تحقيق تطلعات القيادة الرشيدة في الرياضة الإماراتية هو الإطار الذي يعمل من أجله وسيكون بمثابة استراتيجية ثابتة للهيئة، وذلك بالتعاون مع جميع الاتحادات والهيئات وأطراف الساحة الرياضية على كامل اتساعها.

ونوه سعادته بالدور الكبير الذي قام به معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح خلال رئاسته للهيئة السنوات الأخيرة في دعم الحركة الرياضية وتحقيق المزيد من الإنجازات ..مشيرا إلى أن الهيئة ستنطلق من أرض ثابتة ومرحلة إيجابية ومتطورة من العمل وصلت إليها على يد الإدارة الرشيد لمعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان ..وقال ان المرحلة المقبلة ستشهد الإنطلاقة من حيث انتهى معاليه لإستكمال المسيرة وتحقيق الطموحات التي تسعد الشارع الرياضي الإماراتي.

وقال ان رياضة الإمارات تحتاج بالفعل من أبنائها والمنتسبين لها، لأن توضع فيما تستحقه من مكانة عالية، ما يتطلب إستمرار العمل من الرياضيين والإداريين، بالأندية والإتحادات، لتحقيق هذا الهدف الوطني، متمنيا أن يوفقه الله ليكون عند حسن ظن القيادة الرشيدة، في العمل بتفاني وبإخلاص لتحقيق الإنجازات الرياضية لدولة الإمارات.

وشدد رئيس الهيئة العامة للرياضة على أن المرحلة المقبلة تتطلب مزيدا من العمل والعطاء، والتركيز على تعزيز الإيجابيات المتاحة لرياضة الإمارات، والسعي نحو رفع علم الدولة عاليا خفاقا في مختلف المحافل، و التخطيط العلمي السليم والمدروس، لكل الألعاب والرياضات، ورصد التحديات والصعاب، والعمل على تخطيها بعزيمة وبروح وطنية عالية.

واكد أهمية تكاتف الجميع خلف هدف واحد، وهو ضرورة العمل من أجل الوصول لمنصات التتويج، تماشيا مع رؤية أصحاب السمو الشيوخ، والقيادة الرشيدة، الداعمة دائما للرياضة والرياضيين، وتعزيز مفهوم "الرقم 1 " في الرياضة الإماراتية بشكل عام.

أضف تعليق

أكتب تعليقاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *