شاختار دونتسك ينتصر على “مانشستر سيتي” بهدفين مقابل واحد

13-12-2017 قسم: رياضة مشاهدات: 1

شاختار دونتسك ينتصر على مانشستر سيتي بهدفين مقابل واحد

ألحق شاختار دونتسك الأوكراني، الخسارة الأولى بمانشستر سيتي الإنجليزي في كافة المسابقة هذا الموسم، عندما تغلب عليه بنتيجة 2-1 مساء الأربعاء، في الجولة الأخيرة من منافسات المجموعة السادسة بالدور الأول من مسابقات دوري أبطال أوروبا لكرة القدم. وأحرز شاختار هدفيه في الشوط الأول عن طريق البرازيلي بيرنارد (26) ومواطنه ايسمايلي (32)، فيما سجل سيرغيو أجويرو هدف سيتي الوحيد (90+2).

ورغم الخسارة، أنهى مانشستر سيتي الذي ضمن تأهله في وقت سابق إلى ثمن النهائي، المجموعة متصدرا برصيد 15 نقطة، مقابل 12 لشاختار الذي تأهل هو الآخر في الدور التالي. وأشرك مدرب مانشستر سيتي مجموعة كبيرة من اللاعبين البدلاء في هذه المباراة، يتقدمهم نجم منتخب انجلترا تحت 17 عامًا فيل فودين، والمدافع الشاب توسين أدارابيو، فيما شارك المهاجم البرازيلي غابريال جيسوس منذ البداية، وارتدى لاعب الوسط البرازيلي فرناندينيو شارة البداية أمام فريقه السابق.

وسيطر مانشستر كالعادة على منطقة المناورة، وتبادل الكرة كثيرا في وسط الملعب، لكن الفريق الأوكراني شكل خطورة كبيرة في الهجمات السريعة الخاطفة عن طريق الثلاثي البرازيلي إيسمايلي وبرنارد وتايسون، والأخير بادر الفرص الخطيرة في الدقيقة 21 عندما وجّه كرة قوية سيطر عليها حارس مانشستر سيتي إيديرسون.

وافتتح شاختار التسجيل في الدقيقة 26، عندما تخطى مارلوس أكثر من لاعب، قبل أن يمرر إلى بيرنارد الذي تخلص من دانيلو قبل أن يسدد بيمناه كرة في المقص الأيسر لمرمى سيتي، وبعدها بـ3 دقائق عاد اللاعب نفسه ليطلق كرة أنقذها إيديرسون هذه المرة، لكن الحارس البرازيلي ارتكب خطأ لا يغتفر عندما خرج مرماه لإبعاد الكرة من إيسمايلي لكن الأخير حافظ عليها وسدد في الشباك الخالية بالدقيقة 32.

وأهدر سيتي مجموعة من الفرص قبل نهاية الشوط الأول، أهمها عندما انفرد جيسوس بمرمى شاختار، لكنه حاول مراوغة الحارس قبل التسديد مباشرة في الدقيقة 42، ورد شاختار بفرصة عبر تايسون الذي شق طريقه بمهارة قبل أن يسدد فوق العارضة.

وكاد تايسون يزيد هموم سيتي مع بداية الشوط الثاني عندما حاول التمرير امام المرمى ليقطع فرناندينيو الكرة قبل أن تصل للاعب البرازيلي مجددا ليسدد فوق المرمى بقليل، واستمر الفريق المضيف في تشكيل الهجمات المرتدة السريعة على مرمى سيتي الذي بدوره تحسن أداءه بعد دخول اللاعب الشاب براهيم دياز الذي مرر كرة قصيرة إلى جيسوس، لكن الأخير أصاب القائم في الدقيقة 79، قبل أن يعود جيسوس ويقتحم منطقة الجزاء من الناحية اليمنى ويسدد بجانب القائم القريب في الدقيقة 85.

وأحرز مانشستر سيتي هدفه الوحيد في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع عن طريق البديل الأرجنتيني سيرغيو أجويرو من ركلة جزاء اثر تعرض جيسوس للعرقلة.

أضف تعليق

أكتب تعليقاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *