عالم فيزياء روسى يكشف عن أسباب عدم عثور البشر على الكائنات الفضائية

عالم فيزياء روسى يكشف عن أسباب عدم عثور البشر على الكائنات الفضائية

كشف عالم الفيزياء النظرية ألكسندر بيريزين أن كائنات فضائية قاتلة ربما تكون قد دمرت كل حضارة خارج الأرض، لذا قد يكون هذا الأمر السبب وراء عدم عثور البشر على الكائنات الفضائية حتى الآن، وعدم قدرتهم على اكتشاف العوالم الغريبة.

وأطلق بيريزين من جامعة الأبحاث الوطنية للتكنولوجيا الإلكترونية فى روسيا هذه النظرية الغريبة لشرح شىء يعرف باسم "مفارقة فيرمى"، والتى تصف التناقض بين احتمال وجود حياة غريبة فى مكان ما فى اتساع الكون، وعدم وجود أى دليل يثبت وجودها.

ويعتقد بيريزين أن أى حضارة سواء كانت كائنات حية بيولوجية أو ذكاء اصطناعى تمرد على مطوريه، تحاول استعمار الكواكب الأخرى، ستدمر كل الأنواع الأخرى التى تجدها بطريقها.

وقال بيريزين: "لا أعتقد أن حضارة متطورة للغاية ستقضى بوعى على أشكال الحياة الأخرى، فلن يلاحظوا ببساطة، بالطريقة نفسها التى يقوم بها طاقم البناء بهدم عش النمل لبناء عقارات لأنه يفتقر إلى الحافز لحمايته".

وأوضح بيريزين أنه إذا استطاعت البشرية السفر بين النجوم وبدأت فى استعمار أى من الكواكب التى يبلغ عددها 100 مليار فى مجرتنا وحدها، فإنها ستقضى على من حولها. ولكن إذا لم تحقق البشرية هذا المستوى المتقدم من السفر إلى الفضاء، فمن المحتمل أن يتم القضاء عليها من قبل الكائنات الفضائية أو أجهزة الكمبيوتر أثناء توسيع حضارتهم.

تعليقات

أكتب تعليقاً

مقالات ذات صلة