غوغل تواجه دعوى قضائية بسبب ميكروفون هاتف بيكسل

20-07-2018 قسم: علوم وتكنولوجيا مشاهدات: 125

غوغل تواجه دعوى قضائية بسبب ميكروفون هاتف بيكسل

سئم مستخدمو هاتف بيكسل الأصلي، وبيكسل "XL"، من الميكروفون المعيب لهاتفهم، وقد رفعوا دعوى قضائية ضد "غوغل"، وتواجه الشركة العالمية دعوى قضائية من الدرجة الأولى، جاء فيها أنّ عملاقة الإنترنت كانت تعرف العيب، ولكنها مع ذلك باعت هواتف بيكسيل، كما اشتكى بعض المستخدمين من أن الميكروفونات سُتعطل إذا ما حملوا الهاتف بطرق مختلفة، أو استخدموها في درجات الحرارة الباردة.

وبدأ المستخدمون يشتكون من مشاكل في الميكروفون بعد فترة وجيزة من إصدار "بيكسيل" و"بيكسيل XL "، في عام 2016، وقال أحد موظفي "غوغل" إن المشكلة قد تنبع على الأرجح من "صدع طفيف" في وصلة اللحام على برنامج ترميز الصوت، وكتب موظف غوغل على منتدى دعم الشركة إنّ "هذا أمر محبط بشكل خاص كمستخدم لأنه، فعندما تعتقد أنك قد أصلحته، فإن المشكلة تظهر عشوائيًا مرة أخرى".

وتعتقد الشركة أنّ هذه المشكلة تؤثّر على أقل من 1٪ من الأجهزة وظهرت بعد بضعة أشهر من الاستخدام، ثم أجرت غوغل بعض التحسينات في الأجهزة اللاحقة لمنع "احتمال حدوث فشل في ترميز الصوت"، وفقا لموقع "9to5Google"، ولكن لم يكن هناك إصلاح لهاتف بكسل والهواتف بكسل XL بجانب الاستبدال بموجب الضمان، وتدعي الدعوى، التي تم رفعها في محكمة المقاطعة في ولاية كاليفورنيا، أنّ غوغل واصلت بيع موديلات بيكسل السابقة مع العلم أن لديها عيب بالصوت، وتنص الدعوى أنّه "على الرغم من تلقي مئات الشكاوى بعد وقت قصير من إطلاق الهواتف، والاعتراف أن الهواتف بها ميكروفون معيب، وتواصل غوغل بيع هواتف بيكسل دون إخبار المشترين بشأن عيب الميكروفون، وعلاوة على ذلك، بدلا من إصلاح هواتف بيكسل المعيبة، استبدلت غوغل الهواتف المعيبة بغيرها المعيبة أيضًا، مما أدى إلى ظهور العديد من المستهلكين الذين عانوا مرارًا من عيب الميكروفون".

وتنص الدعوى أيضًا على أن المدعي، ملاك هواتف بيكسيل، لم يكن ليشتروا الهاتف لو كانوا يعرفون عن هذا العيب مسبقا، وقال متحدث باسم غوغل إن الشركة لم تعلق على التقاضي المستمر، وليست هذه هي المرة الأولى التي اشتكى فيها مالكو بيكسيل من مشكلات بالجهاز، حيث واجه أصحاب أجهزة بيكسل الأصلية مشاكل في بطارية الهاتف ومكبر الصوت والكاميرا، ومنذ ذلك الحين، كانت هناك أيضا قضايا مع بيكسل 2 و بكسل 2 XL، وكشف بعض المستخدمين أن شاشات "LED" بها حرق داخلي وتلطخ بالصورة السوداء، بالإضافة إلى بعض المشكلات بالميكروفون، كما أن مكتب المحاماة الذي يقاضي جوجل على هاتف بيكسل الأصلي يبحث أيضا في دعوى قضائية من الدرجة الثانية عن "بيكسل 2".

أضف تعليق

أكتب تعليقاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.