مانشستر يونايتد يفوز أمام ضيفه بنفيكا البرتغالي 2-0

17-11-2017 قسم: رياضة مشاهدات: 10

مانشستر يونايتد يفوز أمام ضيفه بنفيكا البرتغالي 20

وضع مانشستر يونايتد الإنجليزي قدما في الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعد فوزه على ضيفه بنفيكا البرتغالي 2-0 مساء الثلاثاء على ملعب "أولد ترفورد"، في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الأولى، وسجل حارس بنفيكا الشاب مايل سفيلار هدف المباراة الأول بالخطأ في مرمى فريقه بالدقيقة 45، وأضاف الهولندي دالي بليند الهدف الثاني من نقطة الجزاء في الدقيقة 78، ليرتفع رصيد مانشستر يونايتد إلى 12 نقطة من 4 انتصارات متتالية، متفوقا بفارق 6 نقاط عن كل من بازل وسسكا موسكو (6 نقاط لكل منهما).

ويلعب مانشستر يونايتد في الجولة المقبلة أمام مضيفه بازل يوم الثاني والعشرين من تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، وهو يحتاج بنقطة من أجل ضمان التأهل، وفي اليوم ذاته يستضيف سسكا موسكو منافسه بنفيكا، واحتفظ مدرب مانشستر يونايتد جوزيه مورينيو بنجمه الأرمينيي هنريخ مخيتريان على مقاعد البدلاء، كما فضّل إشراك الفرنسي أنتوني مارسيال على ماركوس راشفورد، وأراح كل من الظيهيرين أنتونيو فالنسيا وأشلي يانج.

وتبادل بنفيكا السيطرة مع مانشستر يونايتد في النصف الأول من الشوط الأول، وسدد لاعبه أندرياس ساماريس كرة أرضية قوية مرت بجانب القائم الأيمن في الدقيقة الثامنة، اتبعها المكسيكي راؤول خيمينيز بمقصية ضعيفة بجانب المرمى بالدقيقة 12، ثم احتسب الحكم ركلة جزاء لمانشستر يونايتد في الدقيقة 15، بعد إعاقة مارسيال من قبل مدافع برشلونة السابق دوجلاس، لكن الحارس الشاب سفيلار تصدى للكرلة باقتدار.

وكاد ديوجو جونكالفيز أن يفتح التسجيل لبنفيكا بعد سدد كرة قوية تألق حارس يوايتد دي خيا في إبعادها، ورد الفريق الإنجليزي عبر لوكاكو الذي علت رأسيته العارضة في الدقيقة 31، وهدأت المجريات قليلا قبل أن يمرر لوكاكو كرة إلى مارسيال الذي سدد برعونة فوق المرمى، ثم تسبّب سفيلار في تأخر فريقه بهدف في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، بعد أن سدد الصربي ناميانيا ماتيتش كرة أرضية نحو مرمى فريقه السابق، ارتدت من القائم إلى ظهر الحارس قبل أن تكمل طريقها إلى الشباك، وقبل نهاية الشوط تصدى سفيلار لانفراد خطير من لوكاكًو.

وبدأ يونايتد الشوط الثاني بدخول مخيتريان مكان جيسي لينجارد، وأطلق خوان ماتا تسديدة متسرّعة نحو المدرجات في الدقيقة 50، رد عليها لاعب بنفيكا بيزي بتسديدة محكمة سيطر عليها دي خيا، ومن مجهود فردي مميز في الناحية اليمنى، أطلق جونكالفيز كرة قوية، لكن الحارس الإسباني كان لها بالمرصاد في الدقيقة 60، واستغل خمينيز تمريرة خاطئة من مدافع مانشستر يونايتد إريك بايلي لينفرد بالمرمى ويسدد في القائم الأيمن بالدقيقة 65، ودخل ماركوس راشفورد مكان مارسيال، فكان للتبديل مفعول السحر، عندما انطلق البديل من الناحية اليسرى وراوغ من أمامه بمهارة قبل أن بتم إسقاطه داخل المنطقة المحرمة، ليحتسب الحكم ركلة جزاء ثانية، تصدى لها هذه المرمى الظهير الأيسر بليند بنجاح في الدقيقو 78.

أضف تعليق

أكتب تعليقاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *