نادي تراث الإمارات يكرم الفائزين في سباق اليوم الوطني

22-11-2017 قسم: رياضة مشاهدات: 8

نادي تراث الإمارات يكرم الفائزين في سباق اليوم الوطني

اختتمت مساء أمس فعاليات سباق اليوم الوطني للشراع الحديث الذي نظمته مدرسة الإمارات للشراع بنادي تراث الإمارات، بالتعاون مع نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية بتتويج الفائزين في مختلف فئات السباق، بعد يومين من التنافس في مياه كاسر الأمواج في أبوظبي، بمشاركة نخبة من أبطال الشراع وعشاقه الذين مثلوا عددا من الأندية البحرية في الدولة، وذلك في إطار احتفالات النادي باليوم الوطني الـ 46 للدولة، والتي يقيمها على مدى أسابيع برعاية كريمة من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات.

حضر حفل الختام – الذي تم فيه تتويج الفائزين في كل فئة من فئات السباق وأعضاء لجنة التحكيم – سعادة سنان أحمد المهيري المدير التنفيذي للأنشطة والفعاليات وسعادة عبد الله محمد جابر المحيربي المدير التنفيذي للخدمات المساندة في نادي تراث الإمارات، وسعادة منصور سعيد عمهي المنصوري نائب سمو مدير عام مركز سلطان بن زايد، وعدد من مدراء الإدارات والمسؤولين في النادي، وجمع غفير من الجمهور المهتم برياضة الشراع الحديث، ونخبة من الإعلاميين.

وتصدر فئة "الأوبتمست مبتدئين" الإماراتي محمد سعيد المنصوري من نادي أبوظبي للشراع واليخوت ، وتمكن المنصوري نفسه من إحراز المركز الأول لفئة "الأوبتمست المعدل العام " ، فيما حصل الإماراتي سيف إبراهيم خميس الحمادي من نادي أبوظبي للشراع واليخوت على المركز الأول لفئة "الليزر ستاندرد "، ونال الكندي تايت ستيفانوك من نادي دبي للزوارق واليخوت المركز الأول في فئة "الليزر راديال "، وحقق الإماراتي سيف سعيد المنصوري من نادي أبوظبي للشراع واليخوت الفوز بالمركز الأول في فئة "الليزر 4.7 ، وحصلت الإماراتية ضحى البشر على المركز الأول في فئة "الأوبتمست بنات".

وهنأ سعادة سنان المهيري الفائزين بجوائز السباق والذي وصف منافساته بالمتميزة في أجواء احتفالية تليق باليوم الوطني وبمسيرة الإتحاد، ما عكس صورة طيبة ومشرقة عن تطور رياضة الشراع الحديث التي يتبناها النادي بنجاح منذ سنوات طويلة ، مبينا أن تنظيم مثل هذا السباق وغيره من قبل نادي تراث الإمارات ما هو إلا استجابة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" والتي يحرص فيها دوما على تنمية قدرات الشباب واستغلال طاقاتهم وأوقاتهم بما فيه خير أمتهم ومنفعتهم وهو أيضا ثمرة من ثمار المتابعة الشخصية من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان لكل ما له علاقة بالرياضات البحرية في الدولة والعمل على تطويرها والوصول بها إلى العالمية.

كما أشاد بمستوى فريق نادي تراث الإمارات والنتائج المرضية التي أحرزها في هذا السباق الذي جمع أبطالا من جنسيات مختلفة، الأمر الذي يبرز الجهود التي تبذلها إدارة مدرسة الإمارات للشراع والعاملين فيها من فنيين ومدربين وإداريين، بما يؤكد على أن رياضة الشراع الحديث في هذا النادي تسير وفق مسارها المرسوم ونحو غاياتها الواضحة، وعبَّر عن اعتزازه بالمستوى الأخلاقي العالي الذي ساد هذا السباق وصار سمة من سماته المميزة، الأمر الذي يستجيب لتوجيهات سمو رئيس النادي نحو الحرص الأكيد على المستوى العالي لأخلاق المتنافسين في مختلف مجالات التنافس، موجَّها الشكر والعرفان إلى أعضاء لجنة تحكيم السباق والمتعاونين من مؤسسات وأفراد تقديرا لجهودهم في إنجاح هذه التظاهرة البحرية.

أضف تعليق

أكتب تعليقاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *