​منفذ بحري ثالث لدعم خدمة “الإنترنت” في سورية

22-01-2018 قسم: علوم وتكنولوجيا مشاهدات: 43

​منفذ بحري ثالث لدعم خدمة الإنترنت في سورية

أكد مدير الشركة السورية للاتصالات بكر بكر، أنه "سيتم تجهيز منفذ بحري جديد ثالث، إضافة إلى المنفذين العاملين حاليا".

وأوضح بكر أن "سبب التأخير في إنجازه يعود إلى العقوبات الاقتصادية المفروضة على سورية"، وأضاف أن "التوسع مستمر في مجال الإنترنت والاتصالات، وسيتم تركيب 150 ألف بوابة إنترنت خلال عام 2018".

وتابع بكر: "لتسهيل ذلك قامت الشركة بإجراء تعديلات على آلية تركيب البوابات إذ أصبح تخصيص البوابة وتفعيلها يتم بشكل مباشر وآلي".
وبيّن بكر أن "سورية تغذى بـ150 غيغا، وخسارة الشركة تجاوزت 50 في المئة من إيرادات الاتصالات الدولية، إضافة إلى أثرها على استخدام المكالمات المحلية، ولكن بنسبة أقل إذ ما زال استخدامها معقولاً وبحاجة لها".

وأضاف بكر أنه "يمكن تعويض الخسارة من خلال التوسع في مجال الإنترنت وتركيب البوابات بشكل أكبر".
وبيّن مدير السورية للاتصالات أنه "تم خلال العام 2017 تركيب أكثر من 190 ألف بوابة إنترنت، مقابل 105 آلاف خط هاتف ثابت، وعدد البوابات الشاغرة حاليا يبلغ 157 ألف بوابة لمزود خدمة تراسل".

وأشار مدير الاتصالات إلى أن "العدد الإجمالي المركب حتى عام 2017 من البوابات بلغ 1.347 مليون بوابة مقابل 3.720 ملايين رقم هاتف ثابت"، مبينا أن "الاشتراكات الفعلية منها 2.590 رقم هاتف ثابت مقابل 1.097 مليون بوابة".

يذكر أن سورية تعاني ضعفا في خدمة الإنترنت، وغيابها عن عدد كبير من المناطق والقرى، خاصة قرى الساحل السوري التي ينتظر معظمها إلى الآن تركيب بوابات إنترنت لتفعيل الخدمة.​

أضف تعليق

أكتب تعليقاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *